الجزائر تخرج عن صمتها وتتبرأ من تصريحات سعداني وتُجدد دعمها للبوليساريو - تفاصيل 24 | TAFASSIL 24

آخر الأخبار

إعلان

اعلان

الاثنين، 21 أكتوبر 2019

الجزائر تخرج عن صمتها وتتبرأ من تصريحات سعداني وتُجدد دعمها للبوليساريو




بعد موقف عمار سعداني، الأمين العام الأسبق، لحزب جبهة التحرير الوطني في الجزائر القوي، في حوار مطول نشره الخميس 17 أكتوبر ، موقع “كل شيء عن الجزائر”،وخروجه بتصريحات مثيرةحول موقفه من قضية الصحراء المغربية، معتبرا أن “موضوع الصحراء يجب أن ينتهي وتفتح الحدود وتُسوى العلاقات بين الجزائر والمغرب”.


خرج وزير الإعلام والناطق الرسمي باسم الحكومة الجزائرية، حسان رابحي، مدافعا عن موقف الجزائر من قضية الصحراء الغربية، وأكد أن موقف بلاده “مُطابق لما هو مُسجل في جدول الأمم المتحدة“.



وذلك خلال جوابه على سؤال في ندوة صحافية، اليوم الإثنين، حول موقف الحكومة الجزائرية من تصريحات الأمين العام السابق لحزب جبهة التحرير الوطني عمار سعداني.


كما أضاف الوزير: ”تصريحات عمار سعداني حول قضية الصحراء الغربية يخص صاحبه ولا يُساوي مثقال ذرة“.


وشدد الوزير الجزائري أن: “تصريحات الأفراد لا تُساوي مقدار ذرة وهم أحرار في التعبير عن مواقفهم الشخصية وهذا ليس له وقع على مواقف الدولة والقضية الصحراوية التي تتولاها الأمم المتحدة “.


وأكد على أن: “القضية ليس لها حل سوى تمكين الشعب الصحراوي من تقرير مصيره عبر الاستفتاء “.


ويُعد هذا الرد أول رد رسمي على تصريحات الأمين العام الأسبق لحزب جبهة التحرير، عمار سعداني، الذي فجر قبل أيام جدلا حادا بتأكيده على أن “الصحراء الغربية مغربية وليست شيئا آخر“.




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اعلان